Loading...

اخبار

حذر من الهجوم على الحديدة ،، «ولد الشيخ» يحث أطراف الصراع اليمني للانخراط في المفاوضات

كتب : الأربعاء 31-05-2017 01:33
ولد الشيخ

حذر من الهجوم على الحديدة ،، «ولد الشيخ» يحث أطراف الصراع اليمني للانخراط في المفاوضات

الشوكة برس – وكالات
حث المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، اليوم الثلاثاء، أطراف الصراع اليمني على «الانخراط الفوري» في المفاوضات؛ بغية تجنب مزيد من إراقة الدماء، ووقف الانزلاق نحو المجاعة، وإعادة الالتزام بالتوصل إلى نهاية سلمية للصراع.

وقال المسؤول الأممي خلال جلسة بمجلس الأمن الدولي حول الوضع في اليمن، إنه «مع بداية شهر رمضان ينبغي علينا أن نتذكر أن 7 ملايين يمني على حافة المجاعة، وأن ربع سكان اليمن لا يستطيعون الحصول على احتياجاتهم الغذائية».

وأضاف «نصف عدد السكان لا تصل إليهم المياه النقية الصالحة للشرب، ولا الصرف الصحي ولا أدوات النظافة، كما أدى انتشار وباء الكوليرا مؤخرًا إلى وفاة أكثر من 500 شخص وإصابة 60 ألف أخرين في 19 محافظة».

وحذّر ولد الشيخ من مغبة هجوم قوات التحالف العربي على ميناء الحُديدة (غرب اليمن)، وقال إن «انتشار الأعمال العسكرية ووصولها إلى الحُديدة، سيُخلف أثارًا مدمرة على البنية التحتية وعلى أرواح المدنيين».

وأشار إلى أن الهجوم سيُهدد تدفق المستلزمات الطبية عبر الميناء ما سيفاقم من معاناة اليمنيين.
وأردف «لقد قلت للأطراف خلال الاجتماعات التي عقدتها مؤخرا مع حكومة اليمن والقادة السياسيين في صنعاء، إنه لا بد من التوصل إلى حل وسط بالنسبة لميناء الحُديدة حتى نتجنب مثل هذا السيناريو المرعب».

وأعرب المسؤول الأممي عن أسفه لعدم اجتماع الحوثيين، وحزب صالح للتباحث معه حول هذا الأمر.

وتابع «لقد اقترحت اتفاقا نتجنب به الصدامات العسكرية في الحُديدة، وهذا الاتفاق ينبغي التفاوض بالتوازي معه على ضمان استئناف دفع رواتب الموظفين على مستوي الدولة».

وأوضح أن الاتفاق «يتضمن عناصر أمنية وإنسانية واقتصادية (لم يحددها) تسمح باستمرار تدفق المواد الإنسانية والتجارية عبر الميناء، وضمان إنهاء أي انحراف بعوائد الجمارك والضرائب، واستخدامها من أجل تعزيز دفع المرتبات وتقديم الخدمات».

التعليقات

التعليقات مغلقة.