Loading...

اخبار

صنعاء : جبهة الانقاذ ترفض رفع أسعار الوقود وتدين موقف الأحزاب المؤتلفة في الحكومة وتحملها تداعيات فرض الجرعة على الشعب

كتب : الأربعاء 30-07-2014 23:15
صورة شعار جبهة إنقاذ الثورة

صنعاء : جبهة الانقاذ ترفض رفع أسعار الوقود وتدين موقف الأحزاب المؤتلفة في الحكومة وتحملها تداعيات فرض الجرعة على الشعب

الشوكة برس – صنعاء
أعلنت جبهة الانقاذ رفضها ما اسمته بـ”الجرعة القاتلة” التي تم بموجبها رفع الدعم الحكومي عن أسعار الوقود، ما يعني ارتفاع أسعارها بشكل مضاعف.
و دانت الجبهة في بيان صدر عنها، أحزاب المحاصصة المؤتلفة في الحكومة، التي وصفها البيان، بـ”الفاشلة والغارقة بالفساد” و الرافضة لأي إصلاح أو معالجة لرفد الخزينة العامة للدولة من خلال محاربة الفساد والتهريب ومنع الاعتمادات والإتاوات للنافذين وضبط قنوات الإيرادات الاقتصادية.
و اعتبرت الجبهة، أن الحكومة استبدلت كل ذلك بجرعة قاتلة، جاءت على حساب قوت الشعب ومعيشته ومستقبله..
و أكدت الجبهة، أنه في الوقت الذي ينتظر فيه شعبنا اليمني المكافح والمكابد حلول ومعالجات لوضعه الاقتصادي المتردي، قامت حكومة الوفاق الفاسدة والفاشلة بالإقدام على خطوة خطرة تزيد من معاناته على نحو غير مسبوق بجرعة قاتلة، رفعت بموجبها الدعم عن المشتقات النفطية.
كما أكدت الجبهة، أن الحكومة تجنبت القيام بأي إجراءات لمكافحة الفساد الفاحش والذي تضاعف في عهدها على نحو وقح وجري ومجاهر.
و حملت الجبهة، الحكومة، التي وصفها البيان بـ”الفاسدة والفاشلة و المفروضة على الشعب” كل ما يمكن أن يحدث من تداعيات بسبب فرض هذه الجرعة القاتلة واستمرار إيغالها بالفشل والفساد وتحدي الشعب.
و جددت الجبهة، رفضها للجرعة السعرية، منطلقة من موقفها الوطني والمسئول، مطالبة في الوقت ذاته كل القوى السياسية الخيرة والمكونات الثورية وكل النشطاء ومنظمات المجتمع المدني بمختلف مشاربها ادانة هذا العبث المسف بقوت الشعب ومتطلبات حياته اليومية والمشاركة في مقاومته بشتى السبل والوسائل السلمية.
و أكدت الجبهة و كالتزام منها بانحيازها للشعب والوقوف بجانبه في مواجهة كل ما يمس كرامته وحياته المعيشية، أنها لن تقف مكتوفة الايدي امام إجراءات قتل الشعب معيشيا، وأنها ستواجه بكل السبل السلمية الممكنة هذا الصلف والعنت والتعسف بحق الشعب ومعيشته.
كما اكدت أنه سيكون لها موقفا عمليا معلنا في القريب، وذلك بعد التشاور مع مكوناتها وحلفائها من القوى السياسية والثورية لمواجهة هذا الخطر الذي يأتي على حساب الوطن وقوت الشعب ومستقبله..
نص البيان
في الوقت الذي ينتظر فيه شعبنا اليمني المكافح والمكابد حلول ومعالجات لوضعه الاقتصادي المتردي نجد حكومة الوفاق الفاسدة والفاشلة تقدم على خطوة خطرة تزيد من معاناته على نحو غير مسبوق بجرعة قاتلة، رفعت بموجبها الدعم عن المشتقات النفطية، متجنبة القيام بأي إجراءات لمكافحة الفساد الفاحش والذي تضاعف في عهدها على نحو وقح وجري ومجاهر..
إن جبهة الانقاذ وهي ترفض هذه الجرعة القاتلة تدين أحزاب المحاصصة المؤتلفة في هذه الحكومة الفاشلة والغارقة بالفساد والرافضة لأي إصلاح أو معالجة لرفد الخزينة العامة للدولة من خلال محاربة الفساد والتهريب ومنع الاعتمادات والإتاوات للنافذين وضبط قنوات الإيرادات الاقتصادية، و استبدال كل ذلك بجرعة قاتلة تأتي على حساب قوت الشعب ومعيشته ومستقبله..
و تحمل جبهة الانقاذ هذه الحكومة الفاسدة والفاشلة المفروضة على الشعب كل ما يمكن أن يحدث من تداعيات بسبب فرض هذه الجرعة القاتلة واستمرار إيغالها بالفشل والفساد وتحدي الشعب.
إن الجبهة وهي ترفض هذه الجرعة انطلاقا من موقفها الوطني والمسئول فإنها تطالب كل القوى السياسية الخيرة والمكونات الثورية وكل النشطاء ومنظمات المجتمع المدني بمختلف مشاربها ادانة هذا العبث المسف بقوت الشعب ومتطلبات حياته اليومية والمشاركة في مقاومته بشتى السبل والوسائل السلمية.
إن جبهة الانقاذ والتزاما منها بانحيازها للشعب والوقوف بجانبه في مواجهة كل ما يمس كرامته وحياته المعيشية تؤكد انها لن تقف مكتوفة الايدي امام إجراءات قتل الشعب معيشيا، وأنها ستواجه بكل السبل السلمية الممكنة هذا الصلف والعنت والتعسف بحق الشعب ومعيشته وسيكون لها موقفا عمليا معلنا في القريب، وذلك بعد التشاور مع مكوناتها وحلفائها من القوى السياسية والثورية لمواجهة هذا الخطر الذي يأتي على حساب الوطن وقوت الشعب ومستقبله..
صادر عن:
جبهة الانقاذ
30/07/2014

 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لاضافة تعليق.