Loading...

اخبار

مؤتمر في لندن بعنوان معاً ضد العدوان السعودي على اليمن يؤكد على رفع قضايا لدى المحاكم الدولية ضد نظام المملكة

كتب : الإثنين 08-06-2015 10:26
مؤتمر

مؤتمر في لندن بعنوان معاً ضد العدوان السعودي على اليمن يؤكد على رفع قضايا لدى المحاكم الدولية ضد نظام المملكة

الشوكة برس – لندن

عقدت منظمة أوقفوا الحرب في العاصمة البريطانية “لندن” مؤتمر تحت عنوان معاً ضد العدوان السعودي على اليمن ،بحضور ممثلين للمنظمات الانسانية والحقوقية العالمية والمراكز البحثية العربية و الاسلامية وشخصيات اعتبارية.

هدف المؤتمر الى تسليط ‪ الضوء على العدوان السعودي على اليمن والوضع الانساني الصعب الذي تعيشه اليمن جراء الحصار المفروض عليها برا وبحرا وجوا، بالإضافة الى عمليات القصف و التدمير المستمر الذي يطال المدنيين و مختلف مكونات القوات المسلحة ومصانع الغذاء و الحليب و الالبان ومزارع الدواجن و المستشفيات،بالإضافة الى التدمير المتعمد للبنية التحتية كالجسور و المطارات.
وتطرقت اوراق العمل الى التحذيرات التي اطلقتها المنظمات الدولية الاممية حول الوضع الانساني المتردي لأطفال ونساء اليمن الذي ينذر بحلول كارثة انسانية على مختلف الاصعدة ومنها نقص الغذاء و الماء و الدواء وحرمان الاطفال من التعليم، اضافة الى ازمة في المحروقات و المشتقات النفطية التي بدأت تعم مختلف محافظات اليمن.
كما استعرض المؤتمر اوراق عمل عن منظمات حقوقية من كل من البحرين والعراق وسوريا تناولت دور السعودية في دعم القاعدة وداعش في المنطقة، اضافة الى دعم العنف الذي في ليبيا ومصر وسورية والعراق.. مؤكدة أن ذلك يعد مؤامرة خبيثة لتمزيق المنطقة وحرق ارضها وقتل شعوبها.
وأشارت الاوراق إلى أن اليمن منذ 27 سبتمبر من هذا العام دخلت هذه الدوامة الدموية الشرسة بيد رئيسها المقيم هو وأتباعه في السعودية التي تأمر معها تحت مبرر اعادة الشرعية وحماية المياه الاقليمية من التهديد الايراني.
وفي ختام المؤتمر أكد المشاركون أنهم سيرفعون قضية ضد النظام السعودي امام المحاكم الدولية وفي مقدمتها محكمة الجنايات الدولية لما ارتكبته من جرائم.. لافتين إلى أن هذه الجرائم لن تنتهي بالتقادم.
وطالب المشاركون في المؤتمر الامم المتحدة بمراجعة قرارها الذي اتخذ ضد اليمن ، والذي اعطى غطاءا قانونيا للاعتداءات المتوالية و للاستخدام المفرط للقوة و استخدام اسلحة مدمرة وشرعن لاعتداءات مستقبلية تنتهك فيها حقوق الدول والشعوب.
كما رفع المشاركون مذكرة الي الحكومة البريطانية طالبوها بوقف دعم النظام السعودي والتدخل لوقف نزيف الدم في اليمن ودعم مؤتمر جنيف والحل السياسي وعدم التدخل في سيادة اليمن والوقوف ضد العدوان السعودي وتحالفه الاثم الذي يستمر في قتل الاطفال والنساء وتدمر البنية التحتية و العسكرية والذي يعد انتهاك سافر لحقوق الانسان واعتداء على دولة جارة و انتهاك سيادتها و خروج عن كافة الأعراف و المواثيق الدولية.

وكان المركز الثقافي اليمني في لندن قدم تقرير شامل مصور لجرائم العدوان السعودي علي اليمن شعبا وأرضا .

كما نظم على هامش المؤتمر معرض صور للمجازر التى ارتكبها تحالف العدوان الغاشم والوضع الانساني الصعب الذي تعيشه اليمن جراء الحصار المضروب عليها برا وبحرا وجوا، بالإضافة الى عمليات القصف و التدمير المستمر الذي يطال المدنيين و مختلف مكونات القوات المسلحة و مصانع الاكسجين والغذاء والحليب والالبان ومزارع الدواجن والمستشفيات، بالإضافة الى التدمير المتعمد للبنية التحتية كالجسور و المطارات.

سبأ

التعليقات

التعليقات مغلقة.