Loading...

اخبار

مصادر تتحدث عن ثورة البساطين : إصابة ثلاثة من الباعة بصنعاء باعتداء من مليشيات تابعة للشيخ الأحمر

كتب : الخميس 10-04-2014 20:50
صورة الحصبة بساطين

مصادر تتحدث عن ثورة البساطين : إصابة ثلاثة من الباعة بصنعاء باعتداء من مليشيات تابعة للشيخ الأحمر

الشوكة برس – صنعاء

أصيب ثلاثة أشخاص في اعتداء مليشيات أولاد الأحمر على باعة في سوق الحصبة، شمال العاصمة صنعاء، ظهر  اليوم الخميس.

ووفقا لما أورده موقع “يمنات” عن مصدر محلي إن خلافا نشب بين مسلحين يتبعون مليشيات أولاد الأحمر، و باعة في السوق، على مبالغ مالية، يقوم المسلحين بجبايتها، كإتاوات.

و أفاد المصدر إن بائعين رفضوا دفع تلك الاتاوات، ما أدى إلى قيام المسلحين بضربهم بالعصي و أعقاب البنادق، كما قاموا بإطلاق النار لترويع الباعة و المتسوقين.

و أكد المصدر أن الباعة، قاموا عقب الاعتداء عليهم بقطع الشارع القريب من السوق، ونصب خيمة احتجاج، مطالبين بضبط المتورطين بالاعتداء عليهم

إلى ذلك تحدثت مصادر إعلامية عن ما أسمته (ثورة البساطين على صادق الأحمر إثر اعتداءات مرافقيه على الباعة المتجولين)

وقال موقع المرصاد الإخباري أن عناصر تابعة لقوات وزارة الداخلية قامت بفتح احد شوارع العاصمة  بعد ان أغلق المئات من الباعة المتجولين بحي الحصبة الشارع الرئيسي الممتد من جولة الحباري الى جولة الساعة اليوم الخميس بعد ان اقدم مرافقي الشيخ صادق الاحمر باطلاق الاعيرة النارية على الباعة المتجولين واصحاب البسطات اصيب على اثرها شخصان من الباعة وآخر من المارة تم اسعافهم الى احد المستشفيات..فيما اصيب عدة اشخاص آخرين بطعنات وكدمات جراء الاعتداء الذي اصابهم من مرافقي صادق الاحمر.وفق مصدر محلي

ونقل الموقع عن مصدر خاص وهو احد سكان الحي ان العشرات من مرافقي صادق الاحمر يقومون بشكل يومي بفرض اتاوات نقدية “حق السوق” على الباعة المتجولين ويجبر البساطين على دفعها بالقوة الى مرافقي صادق الاحمر ويتقاسم هؤلاء المرافقين الاتاوات على عدة مربعات خاصة لكل مجموعة منهم,,

وأضاف المصدر أن سبب الاحتجاجات التي قام بها الباعة المتجولين واصحاب البسطات نتيجة قيام مرافقي الاحمر بالاعتداء المسلح بالاعيرة النارية وباستخدام الجنابي واعقاب البنادق على الباعة والتهجم على ممتلكاتهم بسبب رفض احد الباعة دفع مبلغ الاتاوة القسرية التي يبتزها مرافقي الأحمر منهم.

وتقع وزارة الداخلية على بعد أمتار من الشارع المغلق ومن مكان الاعتداء بالاضافة الى مقر قوات النجدة واحد اقسام الشرطة الذين لم يجرأوا على القاء القبض على مرافقي الشيخ الذي غادروا السوق بعد ان اتلفوا العديد من ممتلكات الباعة المتجولين واصابوا ثلاثة اشخاص بأعيرة نارية قال المصدر ان اصابة احدهم خطيرة

يُذكر ان الباعة المتجولين الذين يفترشون الشارع المتسع والمجاور لمدرسة الرماح وفرزة باصات المطار كمصدر لطلب رزقهم بعد ان اغلق السوق المركزي بالحصبة من قبل زعيم قبيلة حاشد صادق الاحمر منذ احداث مواجهات مايو 2011م  التي اتلفت المئات من المحلات التجارية وبسطات السوق ونهبت مخازنها ومنازل الحي المحيط بالسوق من قبل اتباع الاحمر حينها دون ان يتحصل اصحاب تلك المحلات والبسطات والمنازل على تعويضاتهم التي لا تزال في ادراج السلطة المحلية وامانة العاصمة..

 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لاضافة تعليق.