Loading...

اخبار

وزير الإعلام اليمني يستغرب صمت المنظمات الدولية تجاه معاقبة الحوثي للصحفيين

كتب : الثلاثاء 03-10-2017 23:32
معمر الإرياني

وزير الإعلام اليمني يستغرب صمت المنظمات الدولية تجاه معاقبة الحوثي للصحفيين

 

الشوكة برس – وكالات

استغرب معمر الإرياني، وزير الاعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، الثلاثاء، صمت المنظمات الحقوقية والإعلامية الدولية، تجاه خطف وتعذيب الصحافيين اليمنيين داخل سجون الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وقال الإرياني ، في تغريدات نشرها على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن “هذا الموقف المخزي للمجتمع الدولي يضع علامات استفهام كبيرة، ويعد تشجيعاً للمليشيات الحوثية للاستمرار في ممارساتهم القمعية في حق الصحافيين”.

 

 

وتابع “تقف المنظمات ووكالات الأنباء العالمية صامتة مع إنها تتسابق لتوجيه سهام نقدها العنيف إلى بلدان لمجرد إيقاف صحيفة أو سحب ترخيص أحد الصحافيين”.

وتسائل الإرياني عما تريده هذه المنظمات ووسائل الاعلام الدولية “من ممارسات قمعية أكثر مما تفعله المليشيات الانقلابية (الحوثيون وقوات صالح) لتتخذ موقفاً أخلاقياً تجاه ذلك”.

 

 

وأردف بالقول “المليشيات الحوثية جعلت صنعاء والمناطق التي تسيطر عليها خالية من الصحافة والصحافيين ونهبت وأغلقت وسائل الاعلام المستقلة والمعارضة للانقلاب”.

واعتبر وزير الإعلام اليمني أن “هذه المليشيات أذاقت أصحاب الرأي أصناف التعذيب وهي اليوم تقدم على منع الأغذية والزيارة عن المختطفين في سجونها، فأين المجتمع الدولي مما يحدث؟!!”.

 

 

ويسيطر الحوثيون والقوات الموالية لصالح منذ أكثر من عامين ونصف على العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات، في حين يواجهون اتهامات من قبل الحكومة الشرعية باختطاف عدد كبير من الصحافيين المعارضين لهم، وزجهم في السجون الخاضعة لسيطرتهم.

التعليقات

التعليقات مغلقة.